طفل عمره 5 سنوات في الناظور:البوليس اعتقل والدي وضربوا أمي ورموا بي في سيارة الأمن+فيديو

طفل عمره 5 سنوات في الناظور:البوليس اعتقل والدي وضربوا أمي ورموا بي في سيارة الأمن+فيديو

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 21 ديسمبر 2012 م على الساعة 23:17

[youtube_old_embed]qdZiTYX36ks[/youtube_old_embed]

  ما وقع لهذا الطفل، أشبه بقصة بوليسية، أطوارها قد لا تعرض إلا في الأفلام الأمريكية.   هو طفل من أبناء مدينة الناظور، التي كانت خلال الأيام الماضية، ضحية هدم أزيد من أربعين منزلا عشوائيا بحي « ايكوناف »، والتي قيل أنها بنيت خلال فترة الثورات في العالم العربي وبروز حركة 20 فبراير والاحتجاجات التي واكبتها.   « أحدهم أحكم قبضته بي والأخر أخذني بقوة  ثم ألقوا بي في سيارة الأمن »، هكذا تحدث هذا الطفل، بلغته الأمازيغية.   الطفل، في مشهد محزن، تابع بعينيه، كيف تم تعنيف والدته، وهي تتعرض للركل والرفس، حتى أغمي عليها، قبل أن يلقوا القبض على والده.   حكاية هذا الطفل ذو الخامسة من عمره التي حزت في نفس كل من تابعوا تفاصيلها من أبناء المنطقة، في الساعات الأولى من الصباح، ازدادت تعقيدا حينما علموا أنه تعرض للضرب وهو لا يزال نائما، يحلم بـ »منزل فاخر يطل على الشاطئ ».   كل من تابعوا المشهد، أكدوا أن الكابوس الذي عاشه هذا الطفل لم يقف عند هذا الحد، فالطفل، وكأنه مجرم خطير، وفي انتهاك لحقوق الإنسان والطفل، زج به في سيارة الأمن.   يبقى أن نشير إلى أن الطفل ينتمي إلى أسرة فقيرة في حي يملك قاطنوه الأراضي التي شيدوا عليها دورا عشوائية هدمت دون اشعار، على الساعة الرابعة صباحا، وعلى أغراضهم، وهم الآن يستعملون خيما في هذا البرد القارس، كما نقلت « فبراير.كوم » عن مصادر مقربة من العائلات المتضررة في عين المكان.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة