الاتحاد الدولي لكرة القدم يختار العاصمة الرباط كثاني مدينة تستضيف النهائيات | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

الاتحاد الدولي لكرة القدم يختار العاصمة الرباط كثاني مدينة تستضيف النهائيات

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 07 أكتوبر 2014 م على الساعة 17:40

 اختار الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، اليوم الجمعة، العاصمة الرباط كثاني مدينة تستضيف نهائيات النسخة الحادية عشرة لكأس العالم للأندية (المغرب 2014)، المقررة في الفترة ما بين 10 و20 دجنبر القادم وفق قصاصة لوكالة المغرب العربي للأنباء.   وتم الإعلان عن هذا القرار في أعقاب اجتماع عقدته اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي بمقر الهيئة الدولية بمدينة زوريخ السويسرية.   وكانت استعدادات المغرب لاحتضان النسخة الحادية عشرة، التي ستقام بمدينتي مراكش والرباط، في صلب اجتماع عقد يوم الثلاثاء الماضي في زيوريخ بين اللجنة المنظمة التابعة للاتحاد الدولي ووفد مغربي برئاسة رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.   وعقب هذا الاجتماع، أبدى الاتحاد الدولي لكرة القدم ارتياحه للاستعدادات الجارية، مؤكدا أنه يبدو أن « الوضع يعد بتنظيم جيد للبطولة ».   وكان الناطق الرسمي باسم الاتحاد الدولي (الفيفا) قد قال في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء عقب الاجتماع، « يبدو أن الوضع يعد بتنظيم جيد للبطولة » .   وقدم الوفد المغربي، خلال هذا الاجتماع، عرضا حول مختلف الاستعدادات لتنظيم لكأس العالم للأندية، بما في ذلك أشغال استصلاح المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط.    وكان وفد عن الهيئة الدولية، برئاسة الجزائري محمد راوراوة رئيس اللجنة المنظمة لكأس العالم للأندية وعضو اللجنة التنفيذية لل(فيفا)، قد قام مطلع شتنبر الجاري بزيارة تفقدية لعدة مرافق بمدينتي مراكش والرباط، وقدم في ختامها « حصيلة إيجابية » عن التحضيرات والاستعدادات الجارية لاحتضان العرس الكروي العالمي.    وخلال زيارته لمدينة مراكش، يومي فاتح وثاني شتنبر الجاري، بحث أعضاء هذا الوفد العديد من النقاط المتعلقة بالأمن وإجراءات اليقظة الطبية وتذاكر الدخول للملعب.    وهكذا مكنت زيارة ملعب مراكش الكبير الوفد من معاينة التجهيزات التي تم تأهيلها لاحتضان دورة 2014، لاسيما على مستوى ملاعب التداريب وتقسيم المنصات وقاعات الاستقبال.   وكانت كيفية إجراء عملية سحب القرعة، المقررة يوم 11 أكتوبر المقبل، وإقامة ورشة للمستشهرين يوم 7 شتنبر الجاري، في صلب اللقاءات التي جمعت اللجنة المنظمة المحلية بأعضاء وفد (الفيفا).   وفي مرحلة ثانية، من ثالث إلى خامس شتنبر، التحق الوفد بمدينة الرباط حيث عاين المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله، الذي أوشكت أشغال استصلاحه على نهايتها. وقد تخللت إقامة الوفد بالعاصمة لقاءات واجتماعات همت بالأساس الجانب الترويجي لهذا الحدث الرياضي الدولي.   وخلال زيارة تفقدية سابقة، في ماي الماضي، كان الاتحاد الدولي لكرة القدم قد أوضح أن الهدف من هذه التنقلات يكمن في استحضار الدروس المستخلصة من الدورة السالفة لكأس العالم للأندية، التي أقيمت السنة الماضية بأكادير ومراكش، حتى تكون دورة 2014 في مستوى تنظيمي أرقى، سواء بالنسبة للأندية المشاركة أو ضيوف المغرب أو وسائل الإعلام.   وإلى غاية اليوم، تأهلت خمسة أندية لكأس العالم (المغرب 2014 ) وهي المغرب التطواني، بطل البلد المضيف، وريال مدريد الإسباني، بطل أوروبا، وأوكلاند سيتي النيوزلندي، بطل أوقيانوسيا، وسان لورينزو الأرجنتيني، بطل أمريكا الجنوبية، وكروز أزول المكسيكي، بطل أمريكا الشمالية والوسطى والكرايبي (الكونكاكاف).

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة