الداودي...تعبئة حوالي 570 مليون درهم لتمويل مشاريع البحث العلمي

الداودي…تعبئة حوالي 570 مليون درهم لتمويل مشاريع البحث العلمي

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 07 أكتوبر 2014 م على الساعة 17:53
معلومات عن الصورة : الوزير لحسن الداودي

 أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر لحسن الداودي ، أنه تم اعتماد نظام لطلبات العروض لتمويل مشاريع البحث العلمي جرى فيه تعبئة مبلغ مالي حدد في حوالي 570 مليون درهم وفق قصاصة لوكالة المغرب العربي للأنباء.   وقال مصطفى الخلفي وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، في لقاء صحافي في أعقاب انعقاد اجتماع مجلس الحكومة، اليوم الخميس، أن وزير التعليم العالي أكد في عرض قدمه بالمناسبة حول الدخول الجامعي 2014 / 2015 ، أن 300 مليون درهم من هذا المبلغ ستوفره وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، في حين يوفر الشركاء 270 مليون درهم المتبقية.    وأضاف الداودي أن عدد المشاريع المودعة في هذا الصدد، والمندرجة في إطار عملية الإصلاح على مستوى قطاع التعليم العالي التي تمت مباشرتها منذ سنوات ، بلغ 396 مشروعا، مشيرا إلى أن الحكومة تهدف إلى بلوغ مليار درهم لدعم البحث العلمي.    وتابع الوزير أن عملية الإصلاح تهم أيضا العمل على الارتقاء بدور الأستاذ الباحث ، وذلك من خلال اعتماد إجراءين أساسيين وهما جعل الترقي في الجامعة ينبني على معيار البحث العلمي وليس الأقدمية بالسنوات، والذي صادقت الحكومة على المراجعة القانونية المرتبطة به، ثم العودة إلى نظام الأستاذ المساعد بهيئة أساتذة التعليم العالي المعتمد سابقا من أجل مواكبة حاجيات التأطير المتزايدة.   وأكد في هذا السياق أيضا على أهمية العمل على إحداث تكتلات جامعية جديدة كجامعة محمد الخامس-الرباط وجامعة الحسن الثاني-البيضاءº إضافة إلى مشروع إحداث أقطاب تكنولوجية جامعية على مستوى الرباط والدار البيضاء ، مع العمل على مواكبة وتطوير نظام الإجازة /الماستر/ الدكتوراه، بما يحين ويطور جودة التكوين ويلائمه مع متطلبات سوق الشغل والحياة الاقتصادية والاجتماعية والإدارية.   وتشمل عملية الإصلاح أيضا ، العمل على مراجعة الإطار القانوني المنظم للتعليم العالي والبحث العلمي ووضع إطار قانوني منظم للبحث العلمي ، وإرساء وتفعيل دور الوكالة الوطنية للتقييم وضمان جودة التعليم العالي، والانخراط في تقييم أنشطة مراكز الأبحاث في الدكتوراه ، وتعزيز المسالك المهنية حيث يبلغ حاليا عدد المسالك المهنية في التعليم العالي حوالي 60 بالمائة من مجموع المسالك الجامعية.   ومن جهة أخرى ، قال الداودي إن الميزانية المخصصة لمنح الطلبة انتقلت من 718 مليون درهم إلى مليار و650 مليون درهم ، أي بزيادة حددت في 130 بالمائة، كما انتقل عدد الطلبة المستفيدين من الإيواء من 36 ألف طالب إلى 55 ألف طالب ( زائد 52 بالمائة ).    كما ارتفع عدد الطلبة الجدد بالجامعات من 157 ألفا و776 برسم الفترة الممتدة ما بين 2011 – 2012 و2014- 2015 ، إلى 195ألفا و600 ( زائد 14 بالمائة )، حيث أصبح العدد الإجمالي للطلبة هذه السنة حوالي 660 ألف طالب ، بزيادة حوالي 48 بالمائة مقارنة مع 2011-2012 .

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة