وقفة رمزية لدراجين مغاربة للمطالبة بفتح الحدود بين المغرب والجزائر

وقفة رمزية لدراجين مغاربة للمطالبة بفتح الحدود بين المغرب والجزائر

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 07 أكتوبر 2014 م على الساعة 18:01

نظم دراجون مغاربة (دراجات نارية) ، اليوم السبت بالمنطقة الحدودية « بين لجراف » بالسعيدية، وقفة رمزية للمطالبة بفتح الحدود المغلقة بين المغرب والجزائر منذ سنة 1994 حسب قصاصة لوكالة المغرب العربي للأنباء.   وشارك في هذه الوقفة، المنظمة من طرف جمعية اتحاد الشباب الأورو مغاربي، بشراكة مع نادي الدراجين بشمال إفريقيا (نورث أفريكان رايدرز)، حوالي 35 دراجا قدموا من مختلف المدن المغربية خاصة من الدار البيضاء والرباط ووجدة.   وأكد خليل بوزيدي، رئيس اتحاد الشباب الأورو- مغاربي (فرع وجدة)، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن الهدف من هذه تنظيم هذه الوقفة، هو إقناع مختلف فعاليات المجتمع المدني المغاربي بأهمية الانخراط بقوة في هذه المسيرة الرياضية الرامية إلى المطالبة بفتح الحدود بين البلدين قصد استكمال بناء صرح المغرب العربي الكبير.   وأضاف أن هذه التظاهرة تأتي أيضا انطلاقا من العزم والرغبة في توطيد علاقات الأخوة والتسامح وكذا توحيد شعبين تجمعهما آواصر الدم ووحدة الثقافة واللغة والدين وغيرها.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة