ادارة موقع « گـود » بعد قرصنته.. موقعنا ليس منصة للكفر والعهر لكنه يدافع عن التعدد والاختلاف

ادارة موقع « گـود » بعد قرصنته.. موقعنا ليس منصة للكفر والعهر لكنه يدافع عن التعدد والاختلاف

اعتذر موقع « گـود » لمتصفحيه عن الحجب القسري الذي تعرّض له جراء هجوم هاكرز يطلقون على أنفسهم « جيش الإسلام الإلكتروني ».   إدارة الموقع كتبت على صفحتها الرسمية بالفيسبوك « نخبر القراء أننا بصدد استرجاع قاعدة البيانات وإسم الدومين، لكي نرجع إليهم في القريب ».   وأضافت إدارة الموقع أن « گـود » ليس منصة للكفر والعهر، كما قالوا، وإنّما موقعا يدافع عن التعدد والاختلاف، سواء في أخباره اليومية الاجتماعية أو في مضامينه الثقافية والأدبية… يشار أن موقع « كود » الإخباري تعرض للقرصة من طرف مجموعة تسمي نفسها  » Electronic Islam Army »، « جيش الإسلام الإلكتروني.    وقال الهاكرز الذي نفذ عملية الإختراق  » تم والحمد لله وحده بإسقاط هذا الموقع الإباحي المغربي المتخفي بقناع الصحافة الوطنية الحرة، من أجل تحقيق ما يصبوا إليه من نشر للأخبار الزائفة، وتلفيق التهم وتصغير فكر القارئ بالتفاهات، والأخطر من ذالك هو نشر العهر والفساد والإنحلال الأخلاقي في مجتمعنا المغربي الحبيب وهاذا حفزنا إلى أن نضع حدا لتمادي هاذا الموقع القدر في إمتلاكه لسلطة رابعة لا حكيم ولا ».    حيث فوجئ الذين اعتادوا تصفح الموقع بقرصنته من طرف جهة أطلقت على نفسها جيش الإسلام الإلكتروني. 

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.