بوعشرين: قاضي اعتذر لي بعدما أدانني بالسجن ووزير العدل السابق قال لي لا حول ولا قوة الا بالله

بوعشرين: قاضي اعتذر لي بعدما أدانني بالسجن ووزير العدل السابق قال لي لا حول ولا قوة الا بالله

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 23 فبراير 2013 م على الساعة 12:30

قال توفيق بوعشرين مدير نشر يومية « اخبار اليوم »، للأسف، إن قانون الصحافة في المغرب ينظم المنع ولا ينظم الحرية. وأضاف في مداخلته في إطار الحوار الوطني حول إصلاح منظومة العدالة الذي تنظمه وزارة العدل صباح اليوم: « يقول اندر مالرو وزير الثقافة الفرنسي السابق، انا احب الفرنسيين فقط عندما يتصرفون كفرنسيين. انا اقول سنحل تسعين في المائة من مشاكلنا عندما يتصرف القضاة كقضاة لا كأطراف. القضاة في عدد من القضايا التي كانت فيها السلطة السياسية طرفا، كانوا حلفا وأطرافا ولم يكونوا حكاما. انا التقيت قاضي أدانني بالسجن وطلب مني الاعتذار، وقال لي ما مفاده أن الأمر كان يتعداه ويفوق طاقته. لقد أغلق البوليس مقر جريدة « أخبار اليوم » بدون موجب حق ودون حتى ان يسلموننا ورقة تبرر الاغلاق، وعندما اشتكينا لوزير العدل السابق الراضي قال لي: لا حول ولا قوة الا بالله… » وقال السيد توفيق بوعشرين في معرض رده على وكيل الملك اليرتاوي الذي دفع في مداخلته في اتجاه تحميل الجسم الصحافي تبعات كل حوادث السير والأزمات التي تعيشها السلطة الرابعة، بما في ذلك اتهامهم بخرق القانون واخلاقيات المهنة والركوض وراء الاثارة وعدم التحري..، قال، مدير نشر أخبار اليوم بالحرف: » إنكم تقولون أن القضاة لا يتلقون التوجيهات من أحد، فإذا كان القضاة لا يتلقون التوجيهات، فلماذا نحن هنا نتحاور من أجل إصلاح القضاء؟ » »

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة