كيري يؤكد ان بلاده لا تساعد الاسد في البقاء في الحكم | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

كيري يؤكد ان بلاده لا تساعد الاسد في البقاء في الحكم

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 07 أكتوبر 2014 م على الساعة 18:33

اعلن وزير الخارجية الاميركي جون كيري الجمعة ان الحرب التي تخوضها الولايات المتحدة ضد تنظيم « الدولة الاسلامية » المتطرف لا تساهم في بقاء الرئيس السوري بشار الاسد في الحكم حسب قصاصة لوكالة فرانس برس. وقال كيري في مقال لصحيفة بوسطن غلوب « في هذه الحملة لا يتمثل الامر في مساعدة الرئيس السوري بشار الاسد ». واضاف « نحن لسنا في الجانب ذاته الذي يقف فيه الاسد. بل انه (الرئيس السوري) العامل الذي اجتذب مقاتلين اجانب من عشرات البلدان » قدموا للقتال مع تنظيم « الدولة الاسلامية ». وكرر كيري ان الرئيس « الاسد فقد منذ وقت طويل كل شرعية » للبقاء في الحكم. وكان الوزير الاميركي يرد على تصريحات لرئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي لصحيفة نيويورك تايمز قال فيها ان واشنطن اكدت له ان الضربات في سوريا لن تستهدف نظام دمشق. وقال عبادي كما نقلت عنه الصحيفة « اجرينا حديثا طويلا مع اصدقائنا الاميركيين واكدوا ان هدفهم في سوريا ليس زعزعة استقرار سوريا » بل « تقليص قدرات » الدولة الاسلامية. واكد دبلوماسيون اميركيون هذا الاسبوع ان ادارتهم اختارت « طريقا بديلا » بين التنظيم المتطرف والنظام السوري من خلال قرارها تدريب وتسليح معارضين سوريين معتدلين يقاتلون الطرفين. وشدد كيري على ان ذلك « سيعزز الظروف لتسوية محتملة عبر التفاوض لانهاء النزاع » في سوريا. واكدت روسيا الثلاثاء ان الضربات الجوية يجب ان تتم بموافقة دمشق, وذلك خلال حديث بين الرئيس فلاديمير بوتين والامين العام للامم المتحدة بان كي مون. والجمعة, كرر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ان الحرب ضد الجهاديين يجب ان تجري ضمن اطار قانوني دولي « وبالتعاون مع السلطات السورية ». واوضح مسؤول في الخارجية الاميركية انه تم التطرق الى هذا الموضوع « بعمق » هذا الاسبوع في الامم المتحدة خلال مشاورات بين لافروف وكيري. وقال الدبلوماسي ان « للولايات المتحدة وروسيا مصلحة مشتركة في التغلب على التطرف العنيف الذي تجسده الدولة الاسلامية » من دون ان يدلي بمعلومات اضافية عن التعاون الاميركي الروسي على هذا الصعيد.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة