حفيظ لوزير العدل: لا تمارس التضليل ولا تخلط الأوراق فأنت شريك لوزير الداخلية في الاعتداءات

حفيظ لوزير العدل: لا تمارس التضليل ولا تخلط الأوراق فأنت شريك لوزير الداخلية في الاعتداءات

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 07 أكتوبر 2014 م على الساعة 18:54

قال الإعلامي والمحلل السياسي، محمد حفيظ، خلال ندوة « الإعلام والديمقراطية » التي نظمتها الجمعية المغربية لحقوق الإنسان يوم أمس السبت 27 شتنبر، بمقر الجمعية، بعدما منعت وزارة الداخلية تنظيمها بالمكتبة الوطنية بالرباط كما كان مقررا، وذلك ردا على تصريحات وزير العدل الأخيرة: » من يقول مثل هذا الكلام ويستمر في حكومة يتحدى وزيرُ داخليتها جميع القوانين ويصر على منع الجمعيات من ممارسة أنشطتها في الأماكن العمومية، فهو أيضا يشتغل خارج الشرعية. بل أكثر من ذلك، فهو فاقد للمصداقية السياسية والأخلاقية. لا ننتظر من وزير العدل والحريات مثل هذا الكلام، بل ننتظر منه الفعل الذي يضع حدا لهذا الاعتداء على الحريات. فأنتَ، يا وزير العدل والحريات، لم تعد تعتلي منبر المعارضة أو تتحدث كرئيس لفريق حزبك النيابي أيام المعارضة! ما يرتكبه وزير الداخلية من انتهاك للقانون واعتداء على الحريات يرتكبه باسم الحكومة وباسم رئيسها وباسمك أنتَ أيضا. ومن هنا، ومادمتَ تتقاسم معه مقاعد الحكومة، فأنت شريك له في هذه الاعتداءات. ولن يعفيك مثل هذا الكلام من المسؤولية. وإذا استمرَرْتَ في الاكتفاء بإطلاق مثل هذه التصريحات، فإنك تساهم في التضليل والتغليط وخلط الأوراق، إن لم أقل توزيع الأدوار. وهذا، من الناحية السياسية والأخلاقية، أخطر اعتداءً من منع نشاط. وتجدر الإشارة إلى ان وزير العدل والحريات، كان، قبل أيام، قد أعلن عن رفضه منع وزارة الداخلية للجمعيات من مزاولة أنشطتها في الفضاءات العمومية، حين قال في لقاء له مع مسؤولي بعض الجمعيات: « من يمنع الجمعيات من ممارسة أنشطتها في الأماكن العمومية، فهو يشتغل خارج الشرعية ». قال هذا الكلام دون أن يسمي الجهة التي يقصدها بكلامه، لكن السياق الذي ورد فيه كلامه يبين أن المقصود هو وزير الداخلية الذي « نشط » خلال الأسابيع الأخيرة في منع أنشطة عمومية لعدد من الجمعيات، على رأسها الجمعية المغربية لحقوق الإنسان.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة