حينما أجبر بنكيران وزير السياحة على انتظاره أربعون دقيقة أمام الملأ !

حينما أجبر بنكيران وزير السياحة على انتظاره أربعون دقيقة أمام الملأ !

عرفت المناظرة الوطنية للسياحة في نسختها 11 تأخر رئيس الحكومة عن الوصول، وهو الأمر الذي عطل انطلاقها بحولي 40 دقيقة. وقد لاحظت « فبراير.كوم » أن القيادي في حزب الأصالة والمعارصة السيد بنشماس، أسرع الخطى تجنبا للسلام على بنكيران، وقد انخرط بنشماس والرميد في حديث بعد أن جمعهما الازدحام الذي عم القاعة أثناء التحاق العديد من الحضور. ولم العلبة السوداء لرئيس الحكومة، والمقصود هنا، وزير الدولة، إلا بعد أن انطلقت الندوة بحوالي ساعة من الزمن، وكعادته اختار الوزير المراكشي التعليق سياسيا على ما يجري بطريقة لا تخلو من استفزاز للخصوم حينما قال: » نايضين بكري زعما خدامين » وقد واصل الضحك داخل القاعة بصوت مرتفع، وهو يشير إلى المنددين بالزيادة في الأسعار، مؤكدا أمام عدسة « فبراير.كوم » للوزير بوليف، بأن الحكومة ماضية في مخططها، وما على الرافضين إلا الاحتجاج.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.