جدل حول التقرير الأمريكي الذي نصح جماعة العدل والإحسان بالتصالح مع القصر

جدل حول التقرير الأمريكي الذي نصح جماعة العدل والإحسان بالتصالح مع القصر

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 07 أكتوبر 2014 م على الساعة 19:10

 التقرير الذي نشر بالإنجليزية في 72 صفحة من إنجاز الباحثة فيش ساكتيفال التي عاشت أكثر من سنتين في المغرب، وهي تتقن اللغة العربية وحاصلة على شهادة الماستر في السياسة العمومية من جامعة جورج تاون تخصص العالم العالم العربي، وتشتغل حاليا على الدكتوراه في كلية سان أنطوني التابعة لجامعة أكسفورد، أعقبته تعليقات متعددة بحسب الإيديولوجيات والمواقع، وصاحبه نقاش كبير أثار جدلا واسعا في صفوف من لهم ارتباط بالجماعة خصوصا والمهتمين بالجماعات الإسلامية عموما.   وحسب ما تورده أسبوعية « المشعل » في عددها الحالي فإن التقرير الذي صدر تحت عنوان « جماعة العدل والإحسان في قلب التحدي الإسلامية في المغرب »، طرح ثلاث خيارات سياسية أمام الجماعة على ضوء هواجس وأولويات السياسة الأمريكية، هي المصالحة مع القصر أو الاندماج في الحقل السياسي الرسمي أو استمرار عدم المشاركة عملا بنظرية التربص إلى أن تنضج الظروف والتحالف مع قوى سياسية أخرى مهمشة، وأوصى الدبلوماسية بتشجيع القصر على الاجتهاد لاستيعاب العدل والإحسان ضمن الحقل السياسي المغربي وجعلها ضمن أولوياته.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة