المغربي برهوم": لون جلدي والحقيبة التي كنت أحملها جعلت السلطات الأمريكية تشك في أنني وراء تفجيرات بوسطن | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

المغربي برهوم »: لون جلدي والحقيبة التي كنت أحملها جعلت السلطات الأمريكية تشك في أنني وراء تفجيرات بوسطن

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 19 أبريل 2013 م على الساعة 13:59

قال صلاح الدين برهوم، المغربي الذي اشتبه في تورطه في تفجيرات بوسطن » هناك سببين اثنين جعلت السلطات الأمريكية تشك في أنني وراء التفجير: الحقيبة التي كنت أحملها، ولون جلدي ». وأضاف برهوم » كنت أشاهد الماراثون برفقة زميلي » زعيمي »، وهو صديق لي يعمل في نادي للتشغيل، وقد استقلنا الميترو لحضور السباق، وكانت حقيبتي مليئة ببعض الأدوات الي أحتاجها في عملي »، قبل أن يضيف حسب ما أوردته صحيفة « الواشنطن بوست » أن بعض أصدقائه على صفحة الفيسبوك قد نشروا صورا له مرفقة ببعض التعليقات، مما جعله يشعر بنوع من الاستياء فقرر بعد ذلك الذهاب للشرطة قصد تبرئة ذمته، وطلب منه عدم الولوج الى حسابه على شبكة الأنترنت

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة