أصابع الصحراوية المبتورة التي نفتها الرواية الرسمية على الواشنطن بوست!

أصابع الصحراوية المبتورة التي نفتها الرواية الرسمية على الواشنطن بوست!

يبدو ان حكاية اصابع الصحراوية التي اعلنت عنها اخبار البوليسلريو وكذبتها الرواية الرسمية، وجدت صداها في الصحافة الامريكية. وهذا ما نجد له صدى مثلا في مانشرته الواشنطن بوست. اذ اعلنت في البداية عن اندلاع اشتباكات بين متظاهرين وقوات عمومية في مدينة العيون ، بعد أن مدد مجلس الأمن  التابع للأمم المتحدة مهمة بعثة « المينورسو » في الصحراء  » المنطقة المتنازع عليها »، دون التفويض  لها بمراقبة حقوق الانسان. وقالت تقارير متضاربة، مساء أمس السبت بأن الاشتباكات اندلعت في وقت متأخر من يوم الجمعة في شمال مدينة العيون . وحسب ما ناقلته « وكالة الأسوشيتيد بريس »  فان « حمود ايغيليد » ،وهو  من الجمعية المغربية لحقوق الانسان »، قال  بأن آلاف  المتظاهرين  كانت آمالهم هو أن تسند لبعثة المينورسو مهمة مراقبة حقوق الانسان. مشيرا الاشتباكات أسفرت عن جرح شاب وبتر أصبع امرأة.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.