بنكيران في شريط للذكرى:لم نغتنم فرصة ولم نمر على جثث أحد

[youtube_old_embed]9kDWd7z1zVE[/youtube_old_embed]

إنه شريط يعود بالذاكرة إلى زمان آخر حينما كان رئيس الحكومة اليوم منشغلا بهموم قيادة حركة التوحيد والإصلاح، والمناسبة هاته كانت ببرنامج الاتجاه المعاكس لصاحبه فيصل القاسم. أما الضيف الآخر ليس إلا المحامي حاتمي، أما النقاش فقد كان عاصفا، بين حاتمي الذي يرى أن قيادة حركة بنكيران لم تمارس الضغط على الدولة لإطلاق سراح عبد السلام ياسين وتمتيع جماعة العدل والإحسان بكامل حقوقها، قبل أن يشتد الحوار حينما قال حاتمي إن صحافيا أجنبيا اتصل به وقال له « كيف تتصورون وجود حركة إسلامية  – ويقصد التوحيد والإصلاح – تغتنم هذه الفرصة وتمر على جثث إخوانها المحاصرين »، ولذلك رد بنكيران غاضبا » إن هذا كلام خطير » قبل أن يضيف »نحن لم نمر على جثث أحد » فلنتابع شريطا من مسلسل مضى فأطلق سراح ياسين قبل سنوات قبل أن يرحل عن الجميع قبل بضعة شهور، ووصل اليوم عبد الإله بنكيران إلى أمانة الحزب مرتين وها هو اليوم يقود أول حكومة في عهد أول دستور للملك محمد السادس. مشاهدة ممتعة

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.