حمودي وبنبركة والتازي وبوعبيد وبلافريج يضعون هذا السؤال الشائك تحت المجهر في نفس يوم افتتاح الملك للبرلمان

حمودي وبنبركة والتازي وبوعبيد وبلافريج يضعون هذا السؤال الشائك تحت المجهر في نفس يوم افتتاح الملك للبرلمان

  • عـــــبــــد الإلـــــه   شـــــبــــــل
  • كتب يوم الأحد 12 أكتوبر 2014 م على الساعة 16:32
معلومات عن الصورة : العزيز: منيب لا تمثل الفيدرالية

لن تكون الندوة المغلقة التي ستنطمها فيدرالية اليسار الديمقراطي مساء يوم غد في أحد فنادق العاصمة الاقتصادية عادية، وذلك بحكم طبيعة الشخصيات المدعوة إليها من العيار الوازن، يتقدمهم عدد من النقباء مثل النقيب عبد الرحمان بنعمرو وعبد الرحيم بنبركة، فيما وجهت الدعوة من السياسيين لسعيد السعدي الذي كان قد أعلن غضبه من ترتيبات وخلاصات المؤتمر الوطني الأخير لحزب التقدم والاشتراكية، بالإضافة إلى علي بوعبيد وبلافريج.

وسيكون هؤلاء النشطاء السياسيين والنقباء مرفوقين ببعض رجال الأعمال من مثل كريم التازي ومنير عمر، بالإضافة إلى  بعض من علماء الاجتماع كنور الدين الزاهي وعبد الله حمودي وعدد من أبرز نشطاء حركة عشرين فبراير كوداد ملحاف وسارة سوجار ونجيب شوقي وحمزة محفوظ.

وستنطلق الندوة بقراءة أرضية من إنجاز الفيدرالية على أن يفسح المجال للمتدخلين للتفاعل فيما بينهم دون تريب أو تحديد مسبق.

وتجدر الإشارة إلى أن الندوة يتعقد يوم غد الجمعة عاشر أكتوبر، والذي يتزامن وافتتاح الملك للبرلمان في دورة أكتوبر.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة