بعد إسبانيا وأمريكا.. ألمانيا يصلها وباء إيبولا والمصاب في حالة حرجة للغاية

بعد إسبانيا وأمريكا.. ألمانيا يصلها وباء إيبولا والمصاب في حالة حرجة للغاية

  • عـــــبــــد الإلـــــه   شـــــبــــــل
  • كتب يوم الأحد 12 أكتوبر 2014 م على الساعة 17:55

صرّح الطبيب المسؤول عن حالة مريض سوداني الأصل مصاب بفيروس إيبولا تم نقله، أمس الخميس، إلى مستشفى في مدينة لايبتسيغ (شرق) أنها « حرجة للغاية ».

وقال توماس غرونفالد، كبير الأطباء بمستشفى « سانت جورج » بلايبسيغ، في مؤتمر صحفي، « إن حالة المريض حرجة للغاية، إلا أنها لا تزال مستقرة ».

ويعتبر المريض السوداني الأصل، الذي وصل صباح أمس إلى المستشفى بطائرة خاصة من ليبيريا، ثالث حالة مصابة بإيبولا يتم علاجها في ألمانيا حيث أن الأمم المتحدة هي من يتحمل تكاليف العلاج، لكون المصاب يعمل موظفا لديها، حسب ما اوردته قصاصة لوكالة المغرب العربي للأنباء.

من جانبها، أكدت إدارة المستشفى أن المرضى نزلاء المؤسسة والزوار لا يواجهون أي خطر لانتقال العدوى، مشيرة إلى أن شروط السلامة مشددة للغاية وأن الفريق الطبي على درجة عالية من التدريب إلى جانب وجود أجهزة تقنية على أعلى مستوى.

من جهته، قال أحد أعضاء مكتب الصحة في لايبسيغ، إنغريد مولر، إن المصاب بإيبولا في مكان معزول تماما داخل المستشفى ولا يتيح فرصة انتقال الفيروس إلى أشخاص آخرين.

وكانت ألمانيا أعربت عن استعدادها لاستقبال المرضى المصابين بفيروس إيبولا وفق الإمكانيات المتوفرة لديها إلى جانب إطلاق وزيرة الدفاع الألمانية أورسولا فون دير لاين حملة لتعبئة متطوعين مدنيين وعسكريين لمساعدة غرب إفريقيا على مكافحة وباء إيبولا.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة