المحامون المغاربة يطالبون الدولة بتنفيذ التزاماتها الدولية والدستورية وبتفعيل توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة

المحامون المغاربة يطالبون الدولة بتنفيذ التزاماتها الدولية والدستورية وبتفعيل توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة

  • عـــــبــــد الإلـــــه   شـــــبــــــل
  • كتب يوم الأحد 12 أكتوبر 2014 م على الساعة 23:28

طالبت الإطارات المهنية للمحامين بالمغرب، المشكلة من نقابة المحامين بالمغرب و نادي المحامين بالمغرب و الجمعية الوطنية للمحامين الشباب بالمغرب، الدولة بتنفيذ التزاماتها الدولية و الدستورية في ما يتعلق بالحقوق و الحريات بشكل عام، و خاصة ما ارتبط منها بمجال العدالة، معتبرة أن المدخل الأساسي لأي إصلاح عميق و شامل لمنظومة العدالة، لا يمكن أن يتم إلا عبر تفعيل توصيات هيئة الإنصاف و المصالحة،من جهة، ومن جهة ثانية عبر التنزيل الجيد للمقتضيات الدسورية وفقا المعايير الدولية المتعارف عليه بهذا الشأن و المنظمة بمقتضى الإتفاقيات و المعاهدات الدولية.

وتدعو الإطارات المهنية للمحامين بالمغرب، في بيان لها توصلت « فبراير.كوم » بنسخة منه، إلى الإسراع بإحداث المحكمة الدستورية قبل أي تمرير للنصوص التشريعية خارج أية رقابة لدستوريتها.

وفيما يتعلق بالسياق المهني، أوضحت الإطارات المهنية للمحامين بالمغرب، أن خلاصات الحوار الوطني لإصلاح منظومة العدالة و الإجراءات المتعلقة بها، و مسودات القوانين التي طرحتها الحكومة، هي في مجملها خرق للدستور و للمواثيق الدولية، و في المحصلة تقييد للحقوق و الحريات، داعية في الوقت نفسه كل الإطارات و الفعاليات المدنية و الحقوقية و السياسية لتحمل مسؤوليتها التاريخية في هذه المرحلة المفصلية، من منطلق أن هذه المعركة ليست معركة المحامين و إطاراتهم فقط.

وأعلنت الإطارات المهنية للمحامين بالمغرب، في البيان ذاته، أنها شكلت تنسيقية وطنية مشتركة، منعقدة بشكل مفتوح، و تدعو باقي الإطارات و الفعاليات، سواء منها المهنية أو الحقوقية بشكل عام، للإنضمام لها.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة