7069255-10820923

هذا مصير المعلمة التي طعنت طفلا بأزيد من 20 طعنة ورمته من الطابق الرابع ببرشيد

قرر قاضي التحقيق لدى محكمة الاستنئاف بسطات يوم السبت بإيداع المعلمة « ف ـ ع  » متهمة بقتل طفل عمره 7 سنوات بمدينة برشيد إلى سجن عين علي مومن بسطات.

وتعود وقائع هذه الجريمة عندما أقدمت معلمة يوم الأربعاء الماضي، على طعن طفل لا يتجاوز عمره سبع سنوات بأزيد من 20 طعنة في أنحاء متفرقة من جسده وذبحه من الوريد إلى الوريد، قبل أن تعمد إلى إلقاء جثته من الطابق الرابع من منزلها المتواجد بإقامات الصفاء بمدينة برشيد.

وقد تم دفن الطفل الضحية (7سنوات) بمدينة خنيفرة مسقط رأس عائلته.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.