هذا مصير المعلمة التي طعنت طفلا بأزيد من 20 طعنة ورمته من الطابق الرابع ببرشيد

هذا مصير المعلمة التي طعنت طفلا بأزيد من 20 طعنة ورمته من الطابق الرابع ببرشيد

  • رضوان   بالمجدول
  • كتب يوم الإثنين 13 أكتوبر 2014 م على الساعة 11:51

قرر قاضي التحقيق لدى محكمة الاستنئاف بسطات يوم السبت بإيداع المعلمة « ف ـ ع  » متهمة بقتل طفل عمره 7 سنوات بمدينة برشيد إلى سجن عين علي مومن بسطات.

وتعود وقائع هذه الجريمة عندما أقدمت معلمة يوم الأربعاء الماضي، على طعن طفل لا يتجاوز عمره سبع سنوات بأزيد من 20 طعنة في أنحاء متفرقة من جسده وذبحه من الوريد إلى الوريد، قبل أن تعمد إلى إلقاء جثته من الطابق الرابع من منزلها المتواجد بإقامات الصفاء بمدينة برشيد.

وقد تم دفن الطفل الضحية (7سنوات) بمدينة خنيفرة مسقط رأس عائلته.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة