الاعتداء الأمني

رفاق الهايج يطالبون حصاد بالاستقالة


نظم أعضاء الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، زوال اليوم، بالرباط، وقفة احتجاجية أدانوا من خلالها التضييق الذي قالوا بأنه يمارس على أنشطة الجمعية، حيث رفع المحتجون شعارات تستنكر التصريحات الأخيرة لوزير الداخلية، محمد حصاد.

وطالب المحتجون الذين حجوا بكثافة الى الساحة المقابلة لمبنى البرلمان باستقالة وزير الداخلية، رافعين شعار « : حصاد سيير فحالك راه الشعب كايقولها ليك »، كما ندد المتظاهرون بالسيف المسلط على رقابهم من قبل حكومة عبد الاله بنكيران، مرددين  » باركا من العدوان الحكومي..باراك من الطغيان المخزني »، و « في وجه الهجمة المخزنية صامدون ».

وكان المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، قد دعا في بيان له، جميع فروع الجمعية بمختلف مناطق وعمالات وأقاليم المملكة إلى الخروج للشارع للتنديد بما أسماه البيان بـ »الهجمة المخزنية ضد الجمعية وأنشطتها »، ولبعث رسالة إلى من يهمهم الأمر مفادها « كفى من التضييق على الحركة الحقوقية ببلادنا

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.