تزوير الانتخابات يفجر سجالا بين حصاد والمعارضة

تزوير الانتخابات يفجر سجالا بين حصاد والمعارضة

  • فبراير.كوم
  • كتب يوم الخميس 16 أكتوبر 2014 م على الساعة 18:24
معلومات عن الصورة : وزير الداخلية


فجر النقاش حول مشروع قانون مراجعة اللوائح الانتخابية العامة تلاسنا حادا بين نواب من المعارضة ومحمد حصاد وزير الداخلية بعد إثارة قضية التشكيك في الانتخابات، واستعراض ما عرفه المغرب من عمليات تزوير في عدد من الاستحقاقات.


ووفق ما تورده يومية « المساء » في عددها ليوم غد الجمعة 17 أكتوبر، فإنه رغم التوافق داخل لجنة الداخلية والبنيات الأساسية على مناقشة كل من المقترح والمشروع اللذين جاءت بهما كل من الوزارة والمعارضة، بعد تحفظ هذه الأخيرة على عدم احترام النظام الداخلي، وعدم احترام الترتيب الزمني في التعاطي مع المقترحات، فإن الجلسة التي عقدت أمس شهدت توترا شديدا بعد أن تدخل النائب البرلماني بنحمزة قائلا: « معرفناش علاش كاين الخوف من اعتماد البطاقة الوطنية في التصويت، واعتماد قاعدة البيانات الموجودة لدى الأمن الوطني.. يلا كانت الناس ما زال كتشك في الانتخابات ».


وأكد بنحمزة على أهمية إحداث الهيأة الوطنية المستقلة للإشراف على الانتخابات، مضيفا بأن تاريخ الانتخابات في المغرب معروف بالتزوير وخطف الصناديق وتدخل الإدارة.


وقال النائب الاستقلالي إن الإشكال الأساسي في المغرب هو تزوير الانتخابات التي أشرفت عليها وزارة الداخلية منذ الستينيات إلى غاية سنة 2011، وهو ما يعد دليلا على فشلها في ذلك.
ومباشرة بعد انتهاء تدخله عقب عليه وزير الداخلية بلهجة تقريع قائلا: « هادشي كذوب » و »حشومة نكولو هاد الهضرة » مضيفا بأن التزوير « مكاينش ومخصناش نجبدو الأموات »

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة