مؤثر:ملاكمة تفقد أمها وهي تتابعها بمدرجات مراكش

مؤثر:ملاكمة تفقد أمها وهي تتابعها بمدرجات مراكش

  • ياسين بن ساسي
  • كتب يوم الجمعة 17 أكتوبر 2014 م على الساعة 12:52

في الوقت التي كانت تلعب فيه خديجة المرضي مباراة ربع نهائي كأس محمد السادس للملاكمة التي تستضيفها مراكش الحمراء، توفيت والدتها وهي تتابع نزال ابنتها من مدرجات قاعة المغطاة إدريس بن شقرون بالداوديات.

وتعود تفاصيل الحادث إلى يوم الأربعاء الماضي، عندما كانت البطلة المغربية تخوض نزالا برسم ربع نهائي البطولة، والتي فازت فيه، حيث توفيت أمها البالغة من العمر 50 سنة جراء إصابتها بنوبة قلبية أثناء تشجيعها لابنتها الملاكمة.

ولفظت السيدة المتوفاة أنفاسها الأخيرة في سيارة الإسعاف أثناء نقلها إلى قسم المستعجلات في مستشفى ابن طفيل بمدينة مراكش.

ولم تكن الملاكمة المغربية تعرف بأن أمها قد فارقت الحياة عندما كانت تتابع النزال، قبل أن يخبرها بعض الأشخاص المقربين منها بأن والدتها قد انتقلت إلى دار البقاء مباشرة بعد نهاية النزال.

ورغم ذلك فقد تمكنت البطلة المغربية خديجة المرضي من التأهل يوم أمس الخميس إلى المباراة النهائية من بطولة كأس محمد السادس للملاكمة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة