صحافي إسرائيلي يفضح زواج المتعة في مخيم الزعتري ويلتقي قوادات يبعن عذراوات لشيوخ+فيديو

[youtube_old_embed]X0wIpPvMo0Q[/youtube_old_embed]

يصفهن بالبنات الرهائن، رهينات الزواج المؤقت، ينتقلن من سرير رجل قد يصل عمره سبعون سنة! عمرها 15 سنة والعريس 70 سنة! علا 13 سنة وتزوجت رجل عمره 70 سنة! شابة عمرها 16 سنة مطلقة وتستعد للزواج من آخر… هذا جزء من المشهد الذي ينقله صحافي إسرائيلي عن مخيم الزعتري الذي صيفه بجهنم التي يفر إليها خوفا من نار الحرب! الصحافي الإسرائيلي يذوب في المخيم وينتقل إلى حي النزهة، وهنا يعري عن جزء من مأساة زواج المتعة، الثري يسلم المال لعائلة الفتاة، ويعاشرها جنسيا قبل أن يطلقها بالهاتف أحيانا!! التقى الصحافي الإسرائلي، دلالات أو ما يعتبرن قوادات، يزوجن فتيات لا يزيد عمرهن عن الـ17 سنة، يبحثن عن العذراوات، للزواج منهن.. المهر 3000 دينار.. هل توافقي أن تزوجي ابنتك بهذه الطريق؟ تجيب : » نعم أقبل… أنتم لا تحسون بها نحن في وضع صعب.. »!!!

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.