1331671343

الهند تحذر باكستان من مزيد من « الألم »

حذرت الهند باكستان اليوم الثلاثاء من أنها ستتكبد مزيدا من « الألم » إذا واصلت انتهاك وقف إطلاق النار في المنطقة الحدودية المتنازع عليها في كشمير وقالت إن تهيئة الأوضاع من أجل استئناف محادثات السلام مسألة ترجع إلى اسلام اباد.

وتبادل الجانبان إطلاق قذائف المورتر الشهر الحالي مما أسفر عن مقتل 20 مدنيا على الأقل وإصابة العشرات في أسوأ انتهاك حتى اليوم لاتفاق وقف إطلاق النار الذي جرى التوصل إليه عام 2003 . ورغم أن إطلاق النار خف ما زالت التوترات قائمة على طول الحدود الممتدة 200 كيلومتر.

وقال وزير الدفاع الهندي أرون جيتلي في مقابلة مع شبكة (إن.دي.تي.في) التلفزيونية « قوتنا التقليدية أقوى من قوتهم. فإن استمروا في ذلك فسيشعرون بالألم جراء هذه المغامرة. »

ووصلت حكومة رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي إلى السلطة في مايو ايار وتعهدت برد قوي للعنف في منطقة الهيمالايا. وهي تتهم باكستان بمساعدة إسلاميين متشددين يعبرون إلى الجزء الواقع تحت سيطرة الهند من كشمير بهدف استمرار التمرد المسلح الذي تفجر منذ 25 عاما في الولاية الهندية الوحيدة التي تقطنها أغلبية مسلمة.

ويقول عسكريون من الجانبين إن القادة الحدوديين الهنود اتخذوا موقفا أكثر صرامة في الاشتباكات التي جرت هذا الشهر وأطلقوا ألف قذيفة مورتر في يوم واحد هذا الشهر.

ولم يتضح السبب الذي أدى إلى اندلاع القتال، حسب ما أوردته قصاصة لوكالة رويترز.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.