image

هذا المقر الحقوقي التاريخي الذي ستظفر به هذه المؤسسة الدينية

كشفت مصادر مطلعة لـ »فبراير.كوم » أن مقر المجلس الوطني لحقوق الإنسان التاريخي بحي المحيط بالرباط، الذي سيغادره اليزمي، وطاقمه الإداري، في اتجاه حي الرياض الراقي، سيكون من نصيب مؤسسة الرابطة المحمدية للعلماء، التي يستعد طاقمها الإداري، للانتقال للمقر الجديد، في غضون الأسابيع القليلة المقبلة.

وأفادت المصادر ذاتها أن أشغال إصلاح وتجهيز المقر الجديد للرابطة أوشكت على الانتهاء »، مشيرة إلى أن « انتقال الرابطة المحمدية للعلماء لمقر المجلس الوطني لحقوق الإنسان يأتي كخطوة لتجميع مراكز المؤسسة في مقر واحد بعد أن كانت المؤسسة تكتري العديد من المقرات في أحياء أكدال، وحسان، والمحيط ».

يشار إلى أن المقر المركزي الحالي للرابطة المحمدية للعلماء يوجد في حي لوداية بالرباط، في حين تتوزع مراكز أبحاث الرابطة، التي يفوق عددها 11 مركزا بحثيا، على أحياء أكدال، وحسان، والمحيط، ومدن أخرى، كمراكش، والقنيطرة، والعرائش.

أما المجلس الوطني لحقوق الإنسان فسينتقل لمقره الجديد بحي الرياض، وهو المقر المكون من ثلاثة طوابق، وسيكلف ميزانية المجلس حوالي 74 مليون سنتيم كل شهر.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.