image

إيبولا تفرض إنتاج 200 ألف لقاح في منتصف السنة المقبلة

أعلنت منظمة الصحة العالمية اليوم الجمعة خططا لتسريع تطوير وتوزيع لقاحات تجريبية لفيروس الإيبولا مشيرة إلى أن مئات آلاف الجرعات ينبغي أن تكون جاهزة لاستخدامها في غرب افريقيا بحلول منتصف عام 2015.

وأكدت المنظمة أن هناك لقاحين أساسيين دخلوا مرحلة التجارب البشرية وأشارت إلى أن خمسة لقاحات تجريبية أخرى لا تزال في مرحلة التطوير وستبدأ التجارب السريرية في العام المقبل، كما جاء في وكالة رويترز.

وقالت مساعدة المدير العام للمنظمة ماري بول كيني للصحفيين بعد اجتماع في جنيف للمدراء التنفيذيين لشركات الأدوية وخبراء دوليين في قطاع الصحة « قبل نهاية النصف الأول من عام 2015 من الممكن أن يكون قد توفر لنا مئات آلاف الجرعات قد يكون العدد 200 ألف.. أكثر أو أقل. »

ويختبر الباحثون لقاحين محتملين للفيروس أحدهما من شركة جلاكسو سميث كلاين والثاني من نيولينك جينيتكس في حين ستبدأ التجارب البشرية على لقاح ثالث من جونسون أند جونسون في يناير كانون الثاني المقبل.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.