انهزام المنتخب المغربي في أول مقابلة حبية قبل « كان 2017 »

المنتخب الوطني المغربي ينهزم في أول مقابلة حبية قبل «كان 2017 »

  • فبراير
  • كتب يوم الإثنين 09 يناير 2017 م على الساعة 16:21
معلومات عن الصورة : رونار هيرفي

انهزم المنتخب الوطني المغربي في أول مقابلة حبية قبل قليل بنظيره الفنلدي بفوز هذا الأخير بهدف لصفر.

وتعد هذه أول مقابلة للمنتخب الوطني حبية أُجريت في الإمارات العربية المتحدة، قبل السفر إلى الغابون التي ستحتضن كأس إفريقيا للأمم بداية من  يوم السبت المقبل، على أن تنتهي في منتصف الشهر المقابلة.

ولم يظهر المنتخب الوطني بالوجه المطلوب، خاصة وأنه لم يتمكن من خلق فرص عديدة، بالمقارنة مع المنتخب الفلندي الذي خلق فرصا كثيرة، ووصل إلى مرمى المنتخب الوطني في أكثر من مناسبة.

وينتظر المنتخب الوطني عمل هام للظهور بمظهر مشرف في كأس إفريقيا للأمم في الغابون، خاصة مع توالي انتقادات المتخصصين في المجال، والذين انتقدوا بشدة لائحة اللاعبين الذين لم يتم استدعاءهم من طرف الناخب الوطني «هيرفي رونار».

ولم يتمكن المنتخب المغربي من تفكيك دفاع المنتخب الفلندي، والذي عرف كيف يتحكم في أطوار المقابلة، وذلك من خلال خطة محكمة مكنته من إغلاق جميع المنافذ المؤدية إلى مرماه، في نفس الوقت الذي كان يقود هجومات مضادة حينما يحصل على الكرة.

وبدى الناخب الوطني «هيرفي رونار» أنه غير راض على المستوى الذي ظهر به المنتخب الوطني في المقابلة التي أجريت بالإمارات العربية المتحدة، حيث يجري تداريبه استعدادا للمقابلات الحامسة لكأس إفريقيا في الغابون.

ويوجد المنتخب الوطني في مجموعة قوية تضم كل منالكوت ديفوار والطوغو والكونغو الديمقراطية.

وسيبدؤ المنتخب الوطني مقابلاته الرسمية يوم الثلاثاء من الأسبوع القادم، وذلك ضد منتخب الكوت ديفوار على الساعة الثامنة ليلا بالتوقيت المغربي، وسواجه منتخب الكونغو الديقراطية نظيره التوغولي في نفس الساعة.

وستنطلق فعاليات الدورة المقبلة بالغابون يوم السبت المقبل، حيث سيواجه منتخب غينيا بيساو منتخب الغابون على الساعة الخامسة مساء بالتوقيت المغربي، فيما سيواجه منتخب الكاميرون منتخب بوركينا فاسو في نفس التوقيت.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة